التاريخ : الإثنين 26-07-2021

الرئيس يهنئ نظيره الليبيري بعيد الاستقلال    |     الاحتلال يعتقل مواطنين ويستدعي آخرين ويفتش منازل في الخليل    |     قوات الاحتلال تعتقل شابا وتستولي على مركبة في بيت لحم    |     الاحتلال يعتقل مواطنين من قباطية وميثلون    |     الرئيس يهنئ نظيره النيكاراغوي بالذكرى الثانية والأربعين لانتصار الثورة الشعبية الساندينية المجيدة    |     مستوطنون يجرفون أراضي في الأغوار الشمالية    |     مستوطنون يقتحمون منطقة أثرية في وادي الفارعة جنوب طوباس    |     البرلمان العربي يحذر من خطورة اقتحام المستوطنين للمسجد لأقصى الأحد المقبل    |     جنين: الاحتلال يعتقل مواطنا وثلاثة من أبنائه من عانين وثلاثة شبان من يعبد    |     مجلس الإفتاء يحذر من دعوات متطرفة لاقتحام الأقصى الأحد المقبل    |     نادي الأسير: 33 طالبا من جامعة بيرزيت لا يزالون رهن الاعتقال    |     الاحتلال يهدم خزان مياه في فروش بيت دجن    |     "مستعربون" يختطفون 3 مقدسيين بعد الاعتداء عليهم بالضرب    |     مستوطنون يقتحمون الأقصى    |     الاحتلال يهدم مساكن في حمصة الفوقا بالأغوار الشمالية    |     54 عاما على انطلاقة جبهة النضال الشعبي    |     الاحتلال يعتقل مواطنا من الخليل    |     حملة لمنع تفريغ حمولة سفينة اسرائيلية في ولاية نيوجرسي    |     الاحتلال يعتقل شابين من بيت لحم    |     الاحتلال يواصل انتهاكاته: إصابات واعتقالات وعمليات هدم وقطع أشجار واقتحام للأقصى    |     الخارجية: جهود فلسطينية أردنية مشتركة لتوفير الحماية للمسجد الأقصى    |     الرئيس يهنئ نظيره الفرنسي بالعيد الوطني    |     فتح" تنعى ابنها المناضل والأسير المحرر علي الرجوب "ابو هايل "    |     سفراء الاتحاد الأوروبي يقاطعون حفل السفارة الأمريكية في القدس المحتلة
الاخبار » اشتية: هناك حاجة لاستبدال الآلية السابقة لإعادة إعمار غزة بأخرى من شأنها التسريع بالبناء
اشتية: هناك حاجة لاستبدال الآلية السابقة لإعادة إعمار غزة بأخرى من شأنها التسريع بالبناء

اشتية: هناك حاجة لاستبدال الآلية السابقة لإعادة إعمار غزة بأخرى من شأنها التسريع بالبناء

 

- حذر من تداعيات عزم الاحتـلال السماح للمتطرفين بتنفيذ مسيرة الاعلام في القدس

رام الله 14-6-2021 وفا- قال رئيس الوزراء محمد اشتية، إن هناك حاجة لاستبدال الآلية السابقة لإعادة إعمار غزة بأخرى من شأنها التسريع ببناء ما دمره العدوان، وتوفير المأوى لمن فقدوا بيوتهم.

وأضاف رئيس الوزراء في كلمته بمستهل جلسة الحكومة اليوم الإثنين، إن غزة تحتاج إلى جانب إعادة الإعمار، إنعاش اقتصادها من خلال رفع الحصار وتمكين قاعدتها الانتاجية من العمل.

وحذر من التداعيات الخطيرة التي قد تنجم عن عزم سلطات الاحتـلال السماح للمتطرفين من أحزاب اليمين القيام بمسيرة الاعلام الاستفزازية في شوارع مدينة القدس المحتلة.

وأدان رئيس الوزراء عمليات القتل والاعدامات اليومية التي تمارسها قوات الاحتلال ضد الاطفال والنساء والشباب، والتي كان آخرها قتل الاسيرة المحررة ابتسام كعابنة على حاجز قلنديا، وقتل الطفل محمد سعيد حمايل في قرية بيتا، ومن قبلهم  قتل الضابطين من جهاز الاستخبارات العسكرية  أدهم عليوي وتيسير عيسة، والأسير المحرر جميل  العموري.

وأكد أن  كل هذه الجرائم ستضاف الى سجل محاسبة المعتدين على جرائمهم ولتشكل رادعا لغيرهم.

وحول الحالة الوبائية في فلسطين، قال اشتية: ما زلنا في مرحلة التعافي الحذر من الوباء بالتزامن مع مغادرة آخر مريض بالفيروس يوم أمس الأول من المركز الوطني للتأهيل في مدينة بيت لحم، واغلاق مستشفى هوغو تشافير، وتأهيله ليعود كمستشفى للعيون، كذلك تحويل مستشفى دورا لمستشفى عام بعد تعقيمه وإعادة تأهيله.

وشكر رئيس الوزراء كل العاملين في المستشفيات والمراكز الطبية التي قدمت الخدمة للمصابين في كورونا، مشيرا إلى أنه رغم كل التقدم الذي أحرزناه ما زال هناك حاجة للتباعد، ولبس الكمامة، والابتعاد عن العادات الاجتماعية الناقلة للمرض.

وقال: تتوفر لدينا كميات من المطاعيم متعددة المصادر، وهي على درجة عالية من المأمونية، داعيا المواطنين للإقبال على تلقيها حتى نصل الى مناعة مجتمعية نتمكن بعدها من الغاء الكثير من القيود التي فرضناها مع ذروة انتشار الوباء، ولنتمكن كذلك من بدء العام الدراسي بصورة وجاهية منتصف آب المقبل.

وأضاف: مع نهاية الاسبوع القادم نكون قد أنهينا تطعيم معظم الشرائح ذات الأولوية الواردة في خطتنا من مرضى، وكبار السن، وغيرهم، وكذلك نكون قد أنهينا تطعيم موظفي الوزارات.

ودعا رئيس الوزراء الموظفين الذين لم ينهوا تطعيماتهم أن ينجزوها في الأسابيع المقبلة، كذلك منتسبي الأجهزة الأمنية، كما دعا جميع المواطنين إلى التسجيل عبر المنصة المعلن عنها من قبل وزارة الصحة.

ويناقش مجلس الوزراء في جلسته، زيارة الوفد الوزاري الذي وصل الى القاهرة أمس للقاء الأشقاء المصريين فيما يتعلق بجهود إعادة إعمار ما دمره العدوان الإسرائيلي في قطاع غزة، وتوفير الإغاثة لجميع المتضررين، إضافة إلى الأوضاع المالية والصحية ومشاريع البنية التحتية والدبلوماسية وإعادة الاعمار وبعض مشاريع القوانين ووضع حجر أساس لجامعة نابلس.

 

 

 

اطبع ارسل