التاريخ : الجمعة 28-07-2017

العربية الفلسطينية: الانتصار بالقدس خطوة هامة على طريق إقرار حقوقنا الوطنية    |     ادعيس يدعو لشد الرحال يوم غد الجمعة للمسجد الأقصى    |     القواسمي: التلاحم الرسمي والشعبي أسقط مقولة "الجيش الذي لا يقهر"    |     الحكومة: دخول الأقصى اليوم لحظة تاريخية تمهد للتحرير وتبشر بزوال الاحتلال    |     "الخارجية والمغتربين" تدعو إلى الحفاظ على الإنجاز والبناء عليه حتى عودة الوضع التاريخي والقانوني الق    |     الرئيس يدعو القيادة إلى اجتماع عاجل    |     الاحتلال يشرع بإزالة البوابات والكاميرات الالكترونية والجسور الحديدية عن مداخل "الأقصى"    |     منصور: التصويت الكاسح لفلسطين من قبل المجلس الاقتصادي والاجتماعي دليل على عدالة قضيتنا    |     الرئيس يهنئ رئيس جمهورية المالديف بعيد الاستقلال    |     موظفو الأوقاف يواصلون اعتصامهم أمام المسجد الاقصى    |     البرغوثي: انتصار المقدسيين والشعب الفلسطيني أثبت قوة المقاومة الشعبية    |     القدس عروس اليوم وكل يوم ..بالتحام القيادة والشعب    |     الرئيس: الصلاة داخل الأقصى المبارك اليوم ابتداء من صلاة الظهر    |     الاحتفالات تعم المدينة المقدسة بعد إزالة البوابات والجسور الحديدية عن مداخل الأقصى    |     الاحمد يطلع جنبلاط على اخر المستجدات في الاراضي الفلسطينية    |     الرئيس يجري اتصالات دولية ويكلف وفدا للتوجه إلى باكو للوقوف على ما يجري بالأقصى    |     الخالدي: الرئيس يدافع عن كرامة شعبنا ومقدساته واسرائيل تحرض ضد شعبنا    |     الفاتيكان: عملية السلام الفلسطينية الإسرائيلية من أولويات المجتمع الدولي    |     القواسمي: القدس والأقصى جوهر الصراع والمطلوب وحدة وطنية حقيقية    |     حزب جبهة التحرير الوطني الجزائرية يدين الاعتداءات الإسرائيلية في المسجد الأقصى    |     المؤتمر الوطني الشعبي للقدس: التلاحم الشعبي هو السد المنيع لمجابهة الاحتلال    |     القدوة: على إسرائيل التراجع عن إجراءاتها وإعادة الوضع إلى ما كان عليه قبل 14 تموز    |     الرئيس يهنئ رئيس البيرو بعيد الاستقلال    |     الرئيس يهنئ رئيس ليبيريا بالاحتفال بعيد الاستقلال
إفتتاح السفارة

 سيادة الرئيس محمود عباس يفتتح سفارة دولة فلسطين في لبنان

إفتتح السيد الرئيس محمود عباس، ودولة رئيس مجلس الوزراء اللبناني السيد نجيب ميقاتي، يوم الأربعاء 17  آب/أغسطس 2011، مقر سفارة دولة فلسطين في بيروت.
 
وقد إستقبلا بالاهازيج والموسيقى من قبل الحضور الحاشد، والفرق الكشفية والفلكلورية والفنية، وأزاحا الستارة عن اللوحة التذكارية عند مدخل السفارة، ثم رفعا العلم الفلسطيني، وعزفت الموسيقى النشيدين اللبناني والفلسطيني. ثم إنتقلا الى القاعة الرئيسية حيث صافحا الحضور وفي مقدمهم: ممثل دولة رئيس مجلس النواب الأستاذ نبيه بري سعادة النائب علي بزي، وحشد من الوزراء والنواب، والسفراء العرب والأجانب والهيئات الدبلوماسية والقنصلية، والمنظمات الدولية، والفاعليات الروحية والسياسية والرسمية والنقابية والاجتماعية والأحزاب والقوى اللبنانية، وممثلين عن مختلف الفصائل والقوى والجمعيات والهيئات الفلسطينية.


 

 

وألقى سيادة الرئيس محمود عباس كلمة مما جاء فيها:

 "سعادتنا نحن الفلسطينيين اننا نرى في هذه الايام العلم الفلسطيني يرفرف في قلب لبنان، في قلب الشعب اللبناني، وفي قلب كل لبناني يحب فلسطين ليكون رمزا لدولة فلسطين في الدول الشقيقة. كل التقدير والاحترام والمحبة لفخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان ودولة رئيس مجلس النواب الاستاذ نبيه بري، ودولة رئيس مجلس الوزراء السيد نجيب ميقاتي، الذي شارك معنا في إفتتاح سفارة دولة فلسطين لدى لبنان، ولكل الشعب اللبناني الشقيق".

"يصادف اننا نرفع اليوم علم فلسطين فوق مبنى السفارة في لبنان، مع ذهابنا نحن ولبنان الى الامم المتحدة من أجل الحصول على عضوية كاملة لدولة فلسطين في هذا المحفل العالمي. ومن هنا ستكون هذه الأيام صعبة ولكنها ستكون اياما مجيدة، حيث للمرة الأولى يغرس الشعب الفلسطيني دبوسه على خارطة العالم، ويكون دولة وهذا بدعم جميع الشعوب العربية والإسلامية واحرار العالم الذين يقفون معنا، حيث ان هناك 122 دولة تدعمنا وتؤيدنا للوصول الى هذا الهدف".

 "نحن هنا في لبنان لنتحدث عن همومنا الداخلية مع بعضنا البعض، وهي ليست هموماً بل هي أمور مشتركة بيننا وبين اشقائنا في لبنان، ونجدد القول اننا لسنا مع التوطين، بل مع عودة جميع الفلسطينيين الى ديارهم، وسنبني مع إخواننا في لبنان للوصول الى تفاهمات حول كافة القضايا المشتركة، وهي ليست معقدة، لكننا بإذن الله قادرون على حلها".

"وسيأتي اليوم الذي سنرى فيه العلم اللبناني مرفوعاً في القدس، عاصمة دولتنا الفلسطينية المستقلة".