التاريخ : الثلاثاء 07-04-2020

مجلس الوزراء يدعو أهلنا في قطاع غزة للالتزام بتعليمات الرئيس وإجراءات الحكومة لمواجهة فيروس "كورونا"    |     الرئيس ينعى ينعى عضو اللجنة التنفيذية وعضو المجلس الوطني وقائد جيش التحرير ووزير الداخلية الأسبق عبد    |     اشتية: تجهيز مستشفى في بيت لحم للاصابات المؤكدة وندرس مع الأردن إغلاق الجسور    |     الرئيس يشكر أمير قطر على تقديمه مساعدات لشعبنا لمواجهة "كورونا"    |     الرئيس يستقبل اشتية ويشيد بالجهود الجبارة لمواجهة فيروس "كورونا"    |     رئيس الوزراء: نريد تكاملا بين القطاعين الخاص والعام في مواجهة "كورونا"    |     الرئيس يهنئ المرأة الفلسطينية لمناسبة الثامن من آذار    |     بتوجيه من الرئيس: اشتية يعطي تعليماته للعمل على توفير الرعاية الصحية لجرحى حادث النصيرات    |     الرئيس يتابع تطورات الحادث الأليم في النصيرات ويوجه بتوفير كافة الإمكانيات للتخفيف عن المواطنين    |     الرئيس يوجه بتوفير كافة الإمكانيات لمواجهة خطر فيروس كورونا وحماية المواطنين    |     الرئيس يصدر مرسوما بإعلان حالة الطوارئ في جميع الأراضي الفلسطينية لمدة شهر    |     "فتح": نتائج الانتخابات الاسرائيلية دليل واضح على العقلية الاستعمارية    |     عريقات: تصريحات بنس وبامبيو وفريدمان تؤكد معارضتهم لنظام يرتكز للقانون الدولي    |     اشتية: عودة نتنياهو إلى الحكم تدل على أن اسرائيل تزداد يمينية    |     أبو ردينة: لن نسمح أن تكون نتائج الانتخابات الاسرائيلية على حساب الحقوق الفلسطينية الثابتة    |     الرئيس يعزي بوفاة اللواء شكري لافي    |     عشراوي: طغيان الصهيونية الأصولية هو نتيجة لغياب المساءلة الدولية والتواطؤ الأميركي    |     الرئيس يهنئ رئيس مجلس رئاسة البوسنة والهرسك بعيد الاستقلال    |     الداخلية تستنكر الاعتداء على يابانيتين: سنتعامل مع أي تصرف من هذا القبيل في إطار القانون    |     نيابة عن السيد الرئيس: العالول يقلد بشور ومرهج وسام الرئيس ياسر عرفات    |     الرئيس خلال لقائه أعضاء أقاليم "فتح" المنتخبين: نمر بصعوبات كبيرة لكننا قادرون على تخطيها    |     اشتية خلال انطلاق الدورة الـ37 لمجلس وزراء الداخلية العرب: الاحتلال بمقدمة التهديدات الأمنية في منطق    |     الرئيس يعزي محافظ الخليل بوفاة شقيقته    |     الرئيس يعزي رئيس بلدية أريحا بوفاة والدته
حدث في مثل هذا اليوم » حدث في مثل هذا اليوم 8 تموز 1972

8 تموز 1972 الموساد الإسرائيلي يغتال الأديب والفنان والمناضل غسان كنفاني، عضو المكتب السياسي والناطق الرسمي والمسؤول عن النشاط الإعلامي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، وإبنة شقيقته بواسطة سيارة ملغومة في منطقة الحازمية في العاصمة اللبنانية بيروت.

ولد كنفاني في عكا بتاريخ 9-4-1936 وتلقى دروسه الإبتدائية في مدرسة الفرير في يافا، لجأ عام 1948 مع أسرته إلى لبنان ثم إلى سوريا حيث إستقر في دمشق وإضطرته ظروف اللجوء إلى العمل نهاراً والدراسة ليلاً، حتى حصل على الشهادة الإعدادية في مدارس وكالة الغوث الدولية "الأونروا" في دمشق، بعدها حصل على الثانوية العامة وعمل مدرساً في الكويت وإلتحق في الوقت نفسه بجامعة دمشق ونال شهادة البكالوريوس في الأدب العربي.

إنضم إلى حركة القوميين العرب عام 1954 وكتب في مجلة الرأي ونشرة الثأر في دمشق ومجلة الفجر في الكويت، وكان يشرف على النادي الثقافي القومي، وبعد مغادرته الكويت إلى بيروت إنضم إلى أسرة تحرير مجلة الحرية ثم ترأس تحرير جريدة المحرر والملحق الأسبوعي فلسطين وملحق جريدة الأنوار وأخيراً جريدة الهدف الناطقة بإسم الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين.

كانت فلسطين هاجس غسان الذي جسده في نضاله وكتاباته، من أبرز أعماله الإبداعية: روايات "رجال في الشمس 1963" و "ما تبقى لكم 1966" و "أم سعد 1969" و "عائد إلى حيفا 1970" و " من قتل ليلى الحايك 1969" وله مجموعات قصصية أخرى هي، "موت سرير رقم 12" و "أرض البرتقال الحزين" و "عن الرجال والبنادق" إلى جانب العديد من الدراسات والمسرحيات ومئات التعليقات.

 

2012-07-08
اطبع ارسل