التاريخ : الأحد 21-07-2019

جائزة ياسر عرفات للإنجاز للعام الحالي 2019    |     عشراوي تشارك في ورش نقاش في لندن حول تداعيات السياسة الأميركية والتحديات التي تواجه القضية الفلسطيني    |     الخارجية: شعبنا يصنع مستقبله بيده وغرينبلات وخطته إلى زوال    |     الرئيس يمنح نائب مدير مكتب الصين "ميدالية الإنجاز" لانتهاء مهامها في فلسطين    |     المالكي يُودع القنصل الإسباني لانتهاء مهامه الرسمية لدى دولة فلسطين    |     الرئيس يقلد سفيرة بولندا "نجمة القدس" من وسام القدس    |     الرئيس يقلد القنصل الفرنسي العام "نجمة القدس" من وسام القدس    |     شعث: المغتربون جزء من شعبنا ويساهمون في نضاله الموحد بقيادة منظمة التحرير    |     الاحمد يلتقي رئيس لجنة الحوار اللبناني الفلسطيني    |     ابراهيم عرض مع الاحمد تطورات القضية الفلسطينية واوضاع الفلسطينيين في لبنان    |     عشراوي تطلع مسؤولين بريطانيين على آخر المستجدات السياسية    |     أبو ردينة يؤكد أمام وزراء الإعلام العرب موقف الرئيس والقيادة أن "القدس خط أحمر"    |     (محدث) المالكي يُودع السفيرة البولندية والقنصل الفرنسي لمناسبة انتهاء مهامهما في فلسطين    |     الرئيس يخفض سن تقاعد القضاة ويُنشئ مجلسَ قضاءٍ انتقالياً    |     الخارجية تعلن تمديد فترة استقبال الجمهور في جميع مكاتب التصديقات    |     أبو ردينة: القدس هي مفتاح السلام والحرب    |     الأحمد: يجب المحافظ على الحوار الفلسطيني اللبناني    |     عزام الأحمد موفداً من " أبو مازن" التقى بهية الحريري : الحل لموضوع عمل الفلسطينيين بالعودة الى تعديل    |     المالكي: القدس تواجه أخطر هجمة استعمارية اسرائيلية في ظل التبني الأميركي للرواية الصهيونية    |     أبو ردينة يطالب بعقد اجتماع لوزراء الاعلام العرب يتزامن مع اجتماعات 77+ الصين    |     اشتية: عملنا في مقام النبي موسى يعكس توجه الحكومة الاعتناء بكل متر على هذه الأرض    |     اشتية: العراق تعهد بمنح اللاجئين الفلسطينيين حقوقا مساوية لحقوق العراقيين    |     الرئيس: نرفض كل أشكال التصعيد مع الأشقاء اللبنانيين والحل يأتي بالحوار    |     هيئة الأسرى: الحكومة الإسرائيلية تعرقل مهام هيئة الأسرى في إتمام الزيارة الثانية للمعتقلين
اخبار متفرقة » "فلسطين في قلبي"
"فلسطين في قلبي"

"فلسطين في قلبي"

رام الله 31-10-2018 

"فلسطين بيتي الثاني.. فلسطين في قلبي"، عبارة ترددها المتضامنة الأميركية باميلا مايرز (64 عاما)، في كل مرة تتحدث فيها عن الشعب الفلسطيني وما يعانيه جراء الاحتلال الإسرائيلي.

قبل عشرة أعوام، وقفت الأميركية مايرز، في أحد شوارع ولاية كاليفورنيا مسقط رأسها، توزع منشورات توضح معاناة شعبنا الفلسطيني، وصورا توثق بعض جرائم الاحتلال.

مايرز متضامنة مع شعبنا الفلسطيني منذ أكثر من عشرة أعوام، وزارت فلسطين عدة مرات، لتوثق انتهاكات الاحتلال، واليوم جاءت إلى فلسطين خصيصا للتضامن مع قرية الخان الأحمر شرق القدس، المهددة بالهدم وتشريد مواطنيها.

وقالت مايرز لـ"وفا": "جئت اليوم للتضامن مع الفلسطينيين، خاصة أهالي الخان الأحمر، ورؤية ما يجري على الأرض عن قرب وخوض تجربتهم، واكتشاف زيف رواية الاحتلال وبشاعة جرائمه بحق الأطفال والشيوخ والنساء والرجال".

"تحزنني الأخبار التي أسمعها والصور التي أراها على التلفاز أو مواقع الانترنت عن فلسطين. أحببت فلسطين وشعبها المناضل لنيل حريته والتخلص من الاحتلال"، قالت مايرز.

وأضافت: "شيء مهم جدًا، أن نأتي إلى هنا ونرى بأعيننا ما يحدث على الارض، وننقله للرأي العام هناك بأمانه، ليعرفوا حقيقة ما يجري، وأن حكومة بلادهم "أميركا" تدعم الاحتلال يوميا بـعشرة ملايين شيقل، من أموال الضرائب التي تجبى منهم".

"ما يحدث في الخان الأحمر شيء لا يصدق. إنه أمر غير عادل، وهو بمثابة جريمة حرب. الشعب الفلسطيني شعب جميل، لا يستحق ما يحدث له"، قالت مايرز.

وأضافت: "سكان الخان الأحمر أقوياء جدا، ويصارعون من أجل البقاء على أرضهم، رغم الصعوبات التي تفرضها الصحراء وطبيعة المنطقة، والضغوطات التي يمارسها الاحتلال بحقهم لإجبارهم على الرحيل، ونحن نقول لهم: انتم لستم لوحدكم، نحن معكم".

المتضامنة مايرز تؤكد انها ستبقى تعمل لنصرة الشعب الفلسطيني ورفع الظلم عنه، "نتحدث مع الناس دائما ونحاول اقناعهم بالمجيء الى فلسطين للتضامن مع أهلها (..).

تنشط مايرز على "الفيسبوك" وتحاول من خلال صفحتها تحت عنوان: "if Americans knew" توضيح ما يجري على الأرص في فلسطين، وتوثيق انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي بحق شعبها، في محاولة لتغيير الصورة، التي يبثها الاحتلال عن الفلسطينيين بأنهم شعب "ارهابي".

مايرز تنتظر شقيقتها القادمة من أميركا للتضامن مع سكان الخان الأحمر برفقتها.

2018-10-31
اطبع ارسل