التاريخ : الجمعة 22-02-2019

فتح: الرئيس يعبر عن إرادة شعبنا في تصديه للمؤامرة    |     الحمد الله يطلع سفير الأوروغواي على آخر التطورات    |     وفد مركزية "فتح" يطلع فصائل العمل الوطني في دمشق على المستجدات السياسية    |     "الخارجية" تدين أعمال العنف والكراهية في فرنسا    |     أسرى "النقب" يعلنون خطوات احتجاجية لمواجهة إجراءات المعتقل    |     الحمد الله يبحث مع السفير الهندي تعزيز التعاون المشترك    |     دبور يلتقي سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية في لبنان    |     الحمد الله يطلع السفير العماني على آخر المستجدات السياسية    |     دبور يبحث مع ممثلة الـ"يونسيف" تعزيز التعاون    |     هيئة الأسرى: الاحتلال يرفض النظر في طلب الأسير المريض أبو دياك الإفراج المبكر عنه    |     ادعيس في توجيهاته لخطباء الجمعة: أقصانا وأسرانا ثوابت مشروعنا الوطني    |     لبنان: اتفاقية تعاون بين "الهلال الأحمر" والسفارة اليابانية لصالح اللاجئين    |     الأوقاف تؤكد رفضها الإجراءات والقيود التي فرضها الاحتلال على العبادة والصلاة في مصلى باب الرحمة    |     دائرة شؤون اللاجئين بمنظمة التحرير الفلسطينية    |     شعث: دون حل القضية الفلسطينية ستبقى قضايا المنطقة عالقة ومتفجرة    |     "التعاون الإسلامي" تدين الاعتداءات الإسرائيلية على المسجد الأقصى المبارك وتحذر من تبعاتها الخطيرة    |     عشراوي تدين مصادقة الاحتلال على بناء مئات الوحدات الاستيطانية في القدس الشرقية    |     الرئيس: قرار قرصنة أموالنا مسمار في نعش اتفاق باريس وتنصل من كل الاتفاقات    |     اللجان الشعبية في المخيمات: مواقف حماس والجهاد في موسكو مخيبة لآمال شعبنا وتطلعاته الوطنية    |     أبو الغيط يؤكد أهمية إحياء العملية السياسية وحشد الدعم لحل الدولتين    |     فتح: اسرائيل وعملاؤها المستفيدون من التشكيك بوحدانية التمثيل الفلسطيني    |     الخارجية: المصادقة على بناء مئات الوحدات الاستيطانية استكمالا لتهويد القدس وفصلها عن محيطها    |     "الاسلامية المسيحية": سياسة الاحتلال قائمة على شريعة الغاب والاستيطان    |     الرئاسة تدين الاقتحامات والاعتداءات الإسرائيلية على الأقصى وتحذر من تبعاتها الخطيرة
أخبار الرئاسة » الرئيس: نهاية الشهر الجاري سنكون مضطرين لتنفيذ كل ما يؤكد عليه المجلس المركزي يوم 26 الجاري
الرئيس: نهاية الشهر الجاري سنكون مضطرين لتنفيذ كل ما يؤكد عليه المجلس المركزي يوم 26 الجاري

الرئيس: نهاية الشهر الجاري سنكون مضطرين لتنفيذ كل ما يؤكد عليه المجلس المركزي يوم 26 الجاري

رام الله 6-10-2018 

قال رئيس دولة فلسطين محمود عباس، ان القيادات الفلسطينية ستعقد سلسلة اجتماعات هامة، تبدأ باجتماع اللجنة المركزية  لحركة فتح، ثم اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، يليها اجتماع للمجلس الثوري، لتنتهي بالاجتماع الحاسم للمجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية.

وأضاف سيادته في مستهل اجتماع اللجنة المركزية لحركة فتح، في مقر الرئاسة بمدينة رام الله، مساء اليوم السبت: "خلال هذا الشهر سنرى ما الذي ستقرره القيادات الفلسطينية، وفي آخر الشهر نحن سنكون مضطرين لتنفيذ كل ما يؤكد عليه المجلس المركزي يوم 26 من الشهر الجاري".

وتابع الرئيس قائلا:  لقد أكدنا  في السابق، باننا عقب العودة من الامم المتحدة، سيكون هناك اجتماع للمجلس المركزي، لاطلاعه على نتائج اتصالاتنا واجتماعاتنا في الامم المتحدة، للتأكيد على القرارات التي اتخذها في الاجتماع السابق.

وقال الرئيس، "في الامم المتحدة، عقدنا اجتماعات هامة  مع عدد من القادة والمسؤولين الدوليين، وكذلك مع مبعوثي عملية السلام في الشرق الاوسط، والذي ايدوا جميعا المبادرة الفلسطينية لتحقيق السلام، التي طرحناها في مجلس الامن، واعربوا عن دعمهم الكامل لموقفنا الساعي لتحقيق السلام والاستقرار".

وقدم الرئيس، الشكر للدول التي انتخبت فلسطين رئيساً لمجموعة الـ77 والصين، قائلا: "لابد ان نقدم الشكر للدول التي انتخبتنا رئيسا لمجموعة الـ77 والصين، ولمعظم الدول التي ذكرت فلسطين وقضيتها العادلة في كلامها واعربت عن تأييدها للشرعية الدولية".

واضاف سيادته: "كذلك نؤكد على تقدير الشعب الفلسطيني لكل الذين تحدثوا عن خطورة الغاء وكالة الغوث والغاء تمويلها"، مثمنين مواقف الدول التي زادت من مساهماتها لوكالة الغوث، وهذا دليل على زيادة الوعي العالمي بالرغم من الضغوط التي تتعرض لها كل دول العالم.

2018-10-06
اطبع ارسل