التاريخ : الثلاثاء 25-09-2018

هيئة الاسرى: الاسيرات في سجن "هشارون" يواصلن رفض الخروج للفورة بسبب كاميرات المراقبة    |     نقل الاسير المصاب جبارين من "هداسا" لعيادة سجن الرملة    |     المجلس الوطني يدعم مشروع قرار مجلس النواب الأردني حول "الأونروا"    |     الرئيس يصل نيويورك للمشاركة في أعمال الجمعية العامة    |     العاهل الأردني يؤكد على حل الدولتين وضرورة توفير الدعم اللازم للأونروا    |     الرئيس يهنئ نظيره الغيني بعيد استقلال بلاده    |     تواصل الاعتصام لليوم الـ20: متضامنون ونشطاء يزرعون أشجارا في الخان الأحمر    |     الأسير موسى الخولي يعاني من صعوبة الحركة بعد الاعتداء عليه في سجن "جلبوع"    |     الاحتلال يمنع الوزير صيدم من دخول بلدة بيت اكسا بالقدس لتفقد المسيرة التعليمية    |     سيريلانكا تجدد التزامها بدعم فلسطين    |     الاحتلال يعتقل أسيرين محررين من برقين في جنين    |     الاحتلال يمهل أهالي الخان الأحمر حتى 1/10 لهدم منازلهم ذاتيا    |     هيئة الأسرى: تشريح جثمان الشهيد محمد الريماوي اليوم بحضور طبيب فلسطيني    |     جاليتنا في سلطنة عمان تؤكد وقوفها خلف الرئيس عباس في جهوده لصون وحماية حقوق شعبنا    |     الاحتلال يعتقل أمين سر حركة "فتح" في العيسوية    |     الحكومة: تهديد الاحتلال بإجبار أهالي الخان الأحمر على هدم منازلهم بأيديهم مرفوض    |     هيئة الأسرى: الموت البطيء يتهدد 17 أسيرا في "مستشفى الرملة"    |     الخارجية: التحريض الإسرائيلي على الرئيس رفض ممنهج للمفاوضات    |     عشرات المستوطنين يقتحمون "الأقصى" في اليوم الأول لـ"العُرش" العبري    |     الخارجية: إصرار الاحتلال على هدم الخان الأحمر استخفاف بالإجماع الدولي    |     الجالية الفلسطينية في مصر تجدد الدعم والولاء للرئيس عباس    |     الحمد الله يبحث مع ممثل الاتحاد الأوروبي آخر المستجدات    |     عريقات يدعو مجلس حقوق الإنسان إلى نشر قاعدة بيانات الشركات العاملة في المستوطنات    |     حركة "فتح" في مخيم البقعة تجدد الدعم والولاء للرئيس عباس
أخبار الرئاسة » الرئيس يستقبل أعضاء المكتب السياسي لجبهة التحرير العربية الفلسطينية
الرئيس يستقبل أعضاء المكتب السياسي لجبهة التحرير العربية الفلسطينية

الرئيس يستقبل أعضاء المكتب السياسي لجبهة التحرير العربية الفلسطينية

رام الله 10-9-2018

استقبل رئيس دولة فلسطين محمود عباس، مساء اليوم الاثنين، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، أعضاء المكتب السياسي لجبهة التحرير العربية الفلسطينية، برئاسة نائب الأمين العام للجبهة زياد العارضة.

وأطلع سيادته، أعضاء الوفد، على آخر مستجدات الأوضاع السياسية، والتحديات التي تواجه قضيتنا الوطنية، وأخطرها صفقة القرن وإجراءاتها الهادفة لتصفية القضية الفلسطينية.

وأكد الرئيس، أنه مهما كانت الضغوط أو المحاولات لتصفية القضية الفلسطينية، فان ذلك لن يزيد شعبنا الا تمسكا بإرادته الحرة وبآماله وتطلعاته بالحرية والاستقلال وإقامة دولته الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

وتطرق سيادته، إلى قضية المصالحة الوطنية، مؤكدا أنها مصلحة وطنية عليا لمواجهة الظروف الصعبة والخطيرة التي تمر بها القضية الفلسطينية

بدورهم، أكد اعضاء المكتب السياسي لجبهة التحرير العربية، دعمهم وتأييدهم الكامل للخطوات التي يقوم بها الرئيس لمواجهة كل التحديات التي تواجه القضية الفلسطينية، وحماية الثوابت الوطنية وفي مقدمتها القدس بمقدساتها واللاجئين.

وأشاروا، إلى أن جبهة التحرير العربية الفلسطينية اتخذت قرارا واضحاً بتفعيل المقاومة الشعبية السلمية للتصدي لكل مشاريع الاحتلال والمؤامرات التي تستهدف تصفية قضيتنا الوطنية، من خلال دعم صمود المواطن الفلسطيني على أرضه.

وحضر اللقاء، أمين عام الرئاسة الطيب عبد الرحيم، وعضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية عزام الاحمد، ومستشار الرئيس الدبلوماسي مجدي الخالدي.

2018-09-10
اطبع ارسل