التاريخ : الأحد 22-07-2018

رئيس الاتحاد العمالي اللبناني: إسرائيل "نازية" بدعم من الإدارة الأميركية    |     قبلان وحركة "أمل" يستنكران قانون "الدولة القومية"    |     عون وبري: قانون القومية عدوان جديد على الشعب الفلسطيني    |     المجلس الوطني يطالب الاتحادات البرلمانية بوضع حد لعنصرية الكنيست الإسرائيلية    |     البرلمان العربي يدين "قانون القومية" الإسرائيلي محذرا من نتائجه الكارثية    |     تركيا تدين مصادقة الكنيست على قانون "يهودية الدولة"    |     منصور: فلسطين أوفت بالوعد بتقديم تقريرها حول أجندة وأهداف التنمية المستدامة    |     الرئيس يستقبل الطفل كريم جمهور وعائلته    |     الرئيس: القدس عاصمة فلسطين الأبدية ولا سلام ولا استقرار لأحد بدونها    |     الجامعة العربية تدين "قانون القومية" الإسرائيلي وتعتبره عنصريا وباطلا ومرفوضا    |     100 عام على ميلاد المناضل الأممي نيلسون مانديلا    |     مجدلاني يدعو لأوسع تحالف دولي لمجابهة عنصرية الاحتلال وإعادة الاعتبار لقرار الجمعية العامة 3379    |     الرئيس يهنئ رئيس نيكاراغوا بذكرى انتصار الثورة الشعبية    |     قراقع: الانتصار لقضية الأسرى هو انتصار للحرية والحق    |     "الخارجية": إسرائيل تعلن رسميا أنها دولة "أبرتهايد" عقب المصادقة على "قانون القومية"    |     يُشرع الاستيطان ويهود القدس: "الكنيست" يصادق على "قانون القومية" العنصري    |     عريقات: "قانون القومية" العنصري قوننة للابرتهايد ودعوة للتطهير العرقي    |     القائمة المشتركة: "قانون القومية" يؤسّس لنظام الابرتهايد    |     "التنفيذية" تدين اقرار "قانون القومية": محاولات إلغاء الوجود الفلسطيني عبثية ولن تمر    |     الحكومة: "قانون القومية" عنصري يرسخ العداء ويشرع الاستيطان والعدوان    |     الاتحاد الأوروبي: نتوقع من إسرائيل أن تعيد النظر بقرارها هدم الخان الأحمر    |     فلسطين تطالب الأمم المتحدة بتوفير الحماية الدولية لشعبنا    |     الأسرى في معتقل "عوفر" يُرجعون وجبات الطعام إسنادا للأسير المضرب شوكة    |     الخان الأحمر.. الحلقة الأخيرة في تهويد القدس
الاخبار » الأحمد: وفد المنظمة في سوريا يهدف إلى الاطمئنان على أهلنا في المخيمات
الأحمد: وفد المنظمة في سوريا يهدف إلى الاطمئنان على أهلنا في المخيمات

الأحمد: وفد المنظمة في سوريا يهدف إلى الاطمئنان على أهلنا في المخيمات

دمشق 11-7-2018

قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية عزام الأحمد إن زيارة وفد المنظمة لسوريا يهدف للاطمئنان على أوضاع أهلنا في المخيمات وأوضاع أبناء شعبنا المقيمين في سوريا.

وأضاف الأحمد الذي يترأس وفد المنظمة لسوريا، قبيل اجتماعهم مع قيادة الفصائل الـ14 في مقر سفارة دولة فلسطين في دمشق، مساء اليوم الأربعاء، إن اللقاءات تشمل إطلاع أهلما على قرارات المجلس الوطني الفلسطيني الأخير والتناقش معهم من أجل تعزيز الموقف الفلسطيني الموحد لمواجهة المخاطر التي تتعرض لها القضية الفلسطينية سواء المؤامرة القديمة المتجددة والمتمثلة بإعلان ترمب وما سمي "بصفقة القرن" وكذلك تجاوز محنة الانقسام البغيض الذي مضى عليه في الساحة الفلسطينية 11 عاما.

وأشار إلى أن وجود وفد المنظمة يأتي أيضا للاطمئنان على الوضع في سوريا ولقاء المسؤولين السوريين خاصة في ظل التقدم الأخير والكبير الذي جرى على طريق دحر التنظيمات الإرهابية التي قبلت لنفسها أن تكون أدوات بيد أعداء سوريا وأعداء الأمة العربية، ونجاح الشعب السوري بقيادته في إحباط هذه المؤامرة الكبيرة والمتواصلة منذ سنوات التي تهدف إلى شق وحدة سوريا أرضا وشعبا.

وتابع إن سوريا كانت أقوى من هذه المؤامرة ونحن سعداء أن إنجاز كبير على طريق الحل السلمي تزامن مع وصولنا إلى دمشق، وشاهدنا بأم أعيننا من خلال نظرات بسيطة في الشارع السوري ولقاءاتنا مع المسؤولين السوريين أن هناك إرادة حقيقية تدل على صمود الشعب السوري في وجه المؤامرة التي تستهدف سوريا والأمة العربية بكاملها.

وأشار إلى أن أعضاء الوفد سيتوجه غدا إلى مخيم اليرموك للقاء فعاليات المخيم والقوى الفلسطينية.

2018-07-11
اطبع ارسل