التاريخ : الأحد 22-07-2018

رئيس الاتحاد العمالي اللبناني: إسرائيل "نازية" بدعم من الإدارة الأميركية    |     قبلان وحركة "أمل" يستنكران قانون "الدولة القومية"    |     عون وبري: قانون القومية عدوان جديد على الشعب الفلسطيني    |     المجلس الوطني يطالب الاتحادات البرلمانية بوضع حد لعنصرية الكنيست الإسرائيلية    |     البرلمان العربي يدين "قانون القومية" الإسرائيلي محذرا من نتائجه الكارثية    |     تركيا تدين مصادقة الكنيست على قانون "يهودية الدولة"    |     منصور: فلسطين أوفت بالوعد بتقديم تقريرها حول أجندة وأهداف التنمية المستدامة    |     الرئيس يستقبل الطفل كريم جمهور وعائلته    |     الرئيس: القدس عاصمة فلسطين الأبدية ولا سلام ولا استقرار لأحد بدونها    |     الجامعة العربية تدين "قانون القومية" الإسرائيلي وتعتبره عنصريا وباطلا ومرفوضا    |     100 عام على ميلاد المناضل الأممي نيلسون مانديلا    |     مجدلاني يدعو لأوسع تحالف دولي لمجابهة عنصرية الاحتلال وإعادة الاعتبار لقرار الجمعية العامة 3379    |     الرئيس يهنئ رئيس نيكاراغوا بذكرى انتصار الثورة الشعبية    |     قراقع: الانتصار لقضية الأسرى هو انتصار للحرية والحق    |     "الخارجية": إسرائيل تعلن رسميا أنها دولة "أبرتهايد" عقب المصادقة على "قانون القومية"    |     يُشرع الاستيطان ويهود القدس: "الكنيست" يصادق على "قانون القومية" العنصري    |     عريقات: "قانون القومية" العنصري قوننة للابرتهايد ودعوة للتطهير العرقي    |     القائمة المشتركة: "قانون القومية" يؤسّس لنظام الابرتهايد    |     "التنفيذية" تدين اقرار "قانون القومية": محاولات إلغاء الوجود الفلسطيني عبثية ولن تمر    |     الحكومة: "قانون القومية" عنصري يرسخ العداء ويشرع الاستيطان والعدوان    |     الاتحاد الأوروبي: نتوقع من إسرائيل أن تعيد النظر بقرارها هدم الخان الأحمر    |     فلسطين تطالب الأمم المتحدة بتوفير الحماية الدولية لشعبنا    |     الأسرى في معتقل "عوفر" يُرجعون وجبات الطعام إسنادا للأسير المضرب شوكة    |     الخان الأحمر.. الحلقة الأخيرة في تهويد القدس
الاخبار » الخارجية: اعتراف مراقب دولة الاحتلال بتمويل الاستيطان يستدعي تحركا من "الجنائية الدولية"
الخارجية: اعتراف مراقب دولة الاحتلال بتمويل الاستيطان يستدعي تحركا من "الجنائية الدولية"

الخارجية: اعتراف مراقب دولة الاحتلال بتمويل الاستيطان يستدعي تحركا من "الجنائية الدولية"

رام الله 11-7-218

قالت وزارة الخارجية والمغتربين، إن الأدلة والأحداث تُثبت يوما بعد يوم أن الحكومة الإسرائيلية برئاسة بنيامين نتنياهو هي حكومة المستوطنين والتوسع الاستيطاني الاستعماري، فهي تُجند جميع إمكانياتها وأذرعها المختلفة وميزانياتها لخدمة وتوسيع دائرة جمهورها من المستوطنين وتعميق الاستيطان في الأرض الفلسطينية المحتلة.

وأوضحت الوزارة في بيان لها، اليوم الأربعاء، أن هذا ما كشف عنه مؤخرا تقرير ما يسمى بمراقب دولة الاحتلال الذي ورد في الإعلام العبري، وكشف تورط عديد الوزارات والهيئات الحكومية في ضخ الأموال من ميزانياتها لصالح المستوطنين، خاصة في البؤر الاستيطانية (العشوائية) التي تحظى برعاية رسمية منذ اللحظة الاولى لإقامتها فوق الأرض الفلسطينية، ما يؤكد حجم التورط الحكومي الإسرائيلي في عمليات سرقة الأرض الفلسطينية وتغول المستوطنين وميليشياتهم المسلحة في استهدافهم للفلسطينيين وأرضهم وممتلكاتهم بإسناد حكومي وحماية عسكرية وأمنية علنية.

وأدانت الوزارة في بيانها التغول الاستيطاني الاستعماري التوسعي، وحذرت من مخاطر هذه الوتيرة الاستيطانية المتصاعدة على فرص تحقيق السلام على أساس حل الدولتين.

وطالبت المجتمع الدولي والمؤسسات الدولية المختصة وفي مقدمتها مجلس الأمن بالخروج عن صمتها، واتخاذ الإجراءات القانونية الدولية اللازمة لتنفيذ وضمان تنفيذ القرارات الاممية الخاصة بالاستيطان وفي مقدمتها القرار 2334.

وقالت وزارة الخارجية إنها تتابع ملف الاستيطان مع المحكمة الجنائية الدولية ومع الدول كافة، ومطالبة المحكمة بسرعة البدء بتحقيق جدي حول جرائم الاحتلال كافة وفي مقدمتها جريمة الاستيطان.

وأكدت الوزارة أن عدم محاسبة ومعاقبة اسرائيل كقوة احتلال على خروقاتها الجسيمة للقانون الدولي واتفاقيات جنيف، وعلى جرائمها المتواصلة بحق شعبنا الأعزل وأرض وطنه، يشجعها على التمادي في تكريس الاحتلال والاستيطان والاستخفاف بالشرعية الدولية وقراراتها.

2018-07-11
اطبع ارسل