التاريخ : السبت 18-08-2018

دبور يستقبل وفد الاتحاد العالمي لعلماء المقاومة    |     الرئيس يهنئ نظيره الغابوني بعيد الاستقلال    |     الرئيس يهنئ نظيره الاندونيسي بيوم اعلان الاستقلال    |     الإعلان عن استراتيجية عمل دائرة الدبلوماسية والسياسات العامة في منظمة التحرير    |     الرئيس يهاتف نظيره التركي ويؤكد وقوفه وشعبنا إلى جانب تركيا في ظل الأزمة التي تتعرض لها    |     دبور يستقبل سفير كوبا في لبنان    |     البرلمان العربي يطالب الدول التي تنوي نقل سفارتها للقدس بالالتزام بقرارات الأمم المتحدة    |     "الخارجية": الاحتلال يعتبر الانحياز الأميركي نافدة لتنفيذ مشاريعه في القدس    |     المفوض العام "للأونروا": العام الدراسي سيبدأ بموعده في مدارس "الأونروا" في كافة الأقاليم    |     المجلس المركزي يواصل أعماله لليوم الثاني    |     هيئة الأسرى تحذر من استمرار الانتهاكات الطبية بحق المعتقلين    |     الحكومة: إقامة 20 ألف وحدة استيطانية في القدس اعلان حرب على المدينة ومعالمها    |     الرئيس يهنئ نظيره الكوري بالعيد الوطني    |     الأحمد: التهدئة عمل وطني وليس فصائلي ويجب أن تتم باسم منظمة التحرير    |     الزعنون: آن الأوان لتنفيذ القرار الخاص بتعليق الاعتراف بإسرائيل إلى حين اعترافها بدولة فلسطين    |     الرئيس أمام المركزي: نحن أول من وقف ضد صفقة القرن وحاربها وسنستمر في ذلك حتى إسقاطها    |     بعثة عوائل الشهداء في لبنان تغادر الى الديار المقدسة    |     دبور يستقبل رئيس المكتب السياسي لحركة امل    |     الحمد الله يترأس اجتماعا لقادة المؤسسة الأمنية    |     مؤسسات الأسرى: الاحتلال اعتقل (520) مواطنا بينهم 69 طفلا و9 سيدات الشهر الماضي    |     الحمد الله: مستمرون في تقديم كافة أشكال الدعم للأسرى رغم التحديات    |     منظمة التحرير: نقف صفا واحدا إلى جانب الأردن في مواجهة الإرهاب    |     الرئيس يهنئ نظيره الاكوادوري بعيد الاستقلال    |     العشرات يشاركون في مسيرة نعلين الأسبوعية السلمية
نشاطات فلسطينية في لبنان » مهرجانٌ مركزي حاشد في مخيم الرشيدية إحياءً للذكرى الـ70 للنكبة
مهرجانٌ مركزي حاشد في مخيم الرشيدية إحياءً للذكرى الـ70 للنكبة

مهرجانٌ مركزي حاشد في مخيم الرشيدية إحياءً للذكرى الـ70 للنكبة

القدس عاصمة فلسطين/ بيروت 15-5-2018

نظمت حركة فتح في لبنان، مهرجاناً مركزياً حاشداً إحياءً للذكرى السبعين للنكبة، ورفضا لنقل السفارة الأميركية إلى القدس، ذلك في معسكر الشهيد ياسر عرفات في مخيَّم الرشيدية.

وحضر المهرجان سفير دولة فلسطين لدى الجمهورية اللبنانية أشرف دبور، وعضو المجلس الثوري لحركة "فتح" رفعت شناعة، وأمين سر إقليم لبنان حسين فيّاض، وأعضاء قيادة الإقليم، وممثلو الفصائل الفلسطينية والأحزاب اللبنانية، واللجان الشعبية، والجمعيات والمؤسّسات اللبنانية والفلسطينية.

وأكد عضو قيادة الجبهة الشعبية في لبنان سمير لوباني ضرورة المضي قدماً إلى الأمام وتوحيد الصف الفلسطيني لمواجهة التحديات والمخاطر المحدقة بالقضية الفلسطينية.

وشدد على أن الشعب الفلسطيني لن يركع أو يساوم على حقوقه ولن يوقع أي ورقة استسلام، مؤكدا أن منظمة التحرير الفلسطينية هي الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا والبيت الذي نختلف تحت سقفه.

بدوره، اعتبر عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية علي فيصل أن مسيرات العودة ستستمر إلى أن تحقق أهدافها بالعودة والدولة المستقلة وعاصمتها القدس الشريف، مؤكدا أن ما يجري اليوم في غزّة والقدس والضفة هو دفاع عن كل العرب.

من جهته، أكد عضو قيادة حركة أمل صدر الدين داود أن المطلوب وحدة الموقف في ظلّ الإصرار لتنفيذ القرار الذي اتُّخِذ بنقل السفارة إلى القدس.

من ناحيته، أكد شناعة أن شعبنا لن يقبل بالمؤامرات ولن يسكت عنها، وسيرد على نتنياهو وترمب، مشددا على أن الرئيس محمود عباس هو الذي يرسم ملامح القضية الفلسطينيّة وهو الذي أثبت أنَّه القادر على أن يصنع التاريخ بحرص كبير على شعبه وثوابته الوطنية.

واعتبر السفير دبور أن الهدف من كل ما يجري هو تصفية المشروع الوطني الفلسطيني برمّته من خلال ما يُطرحَ في العَلَن أو ما يُنفَّذ على الأرض، داعياً إلى مواجهة المؤامرة بوحدة الموقف والكلمة.

وشدد دبور على أن وحدتنا الوطنية التي تكرسَّت هنا على الأرض في لبنان استطعنا من خلالها أن نحمي مخيَّماتنا والجوار، وأن نحوز على ثقة واحترام أشقائنا اللبنانيين، ولن نحرف بوصلتنا عن فلسطين.

كما نظمت حركة فتح مسيرة جماهيرية حاشدة في مخيم شاتيلا في الذكرى السبعين للنكبة ورفضاً لنقل السفارة إلى القدس، بمشاركة ممثلو الفصائل الفلسطينية والأحزاب اللبنانية وحشد من أبناء المخيم.

2018-05-16
اطبع ارسل