التاريخ : الجمعة 25-05-2018

اسرائيل تعلن خطة لبناء 2500 وحدة استيطانية جديدة في الضفة    |     الرئيس يهنئ رئيس اريتريا بعيد الاستقلال    |     السفراء العرب يطالبون البرلمان الفنلندي باتخاذ خطوات تضامنية مع الشعب الفلسطيني    |     الحكومة: الإعلان عن آلاف الوحدات الاستيطانية عدوان جديد على شعبنا    |     أبو ردينة ردا على بناء المزيد من الوحدات الاستيطانية: الاستيطان غير شرعي وسيزول عاجلا أم أجلا    |     الجمعية العامة لمنظمة الصحة العالمية تصوت على قرار لصالح فلسطين    |     السيسي والملك عبد الله: استمرار غياب آفاق حل عادل للقضية الفلسطينية سيؤدي لمزيد من عدم الاستقرار    |     الرئيس مخاطبا الأسرة التعليمية: لن ندخر جهداً في سبيل خدمة التعليم ودعمه    |     الرئيس يتلقى اتصالا هاتفيا من الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي للاطمئنان على صحته    |     المفتي العام: الأقصى المبارك إسلامي رغم أنف الكارهين    |     الحكومة تدين تبجح السفير فريدمان بخصوص صورة القدس: واقعة عنصرية متطرفة    |     السفير منصور: مجلس الأمن ينظر في الأحداث الأخيرة بفلسطين    |     هيئة الأسرى: استمرار حالة التوتر بين صفوف الأسرى في معتقل "إيشل"    |     اندونيسيا تعلن استعدادها استقبال جميع البضائع الفلسطينية دون ضرائب    |     الرئيس يتلقى اتصالا هاتفيا من الأمير حسن بن طلال للاطمئنان على صحته    |     الرئيس يتلقى اتصالا هاتفيا من عاهل البحرين للإطمئنان على صحته    |     الرئيس يتلقى اتصالا هاتفيا من أمير قطر للإطمئنان على صحته    |     الرئيس يتلقى اتصالا هاتفيا من وزير خارجية الأردن للاطمئنان على صحته    |     منصور يبعث رسائل متطابقة لمسؤولين أمميين حول استمرار انتهاكات الاحتلال لحقوق شعبنا    |     الرئيس يتلقى اتصالا هاتفيا من خادم الحرمين الشريفين للإطمئنان على صحته    |     الرئيس يتلقى اتصالا هاتفيا من ولي العهد السعودي للإطمئنان على صحته    |     عشرات الآلاف يؤدون قيام الليل والفجر برحاب الأقصى والقدس تنشط تجاريا    |     الرئيس يهنئ نظيره اليمني بيوم الوحدة    |     المؤتمر الشعبي اللبناني يكرم الاسيرة عهد التميمي
الاخبار » رحيل المناضل اللواء ذياب العلي "أبو الفتح "
رحيل المناضل اللواء ذياب العلي "أبو الفتح "

رحيل المناضل اللواء ذياب العلي "أبو الفتح "

القدس عاصمة فلسطين/ جنين 13-2-2018

- انتقل إلى رحمة الله، اليوم الثلاثاء، المناضل الوطني الكبير اللواء ذياب العلي "أبو الفتح"، إثر مرض عضال.

والمناضل أبو الفتح تمتد جذوره من عائلة عرب الحمدون التي هجّرت من فلسطين عام 1948 الى لبنان، وسكنت في مخيم القاسمية قرب صور، وانتمى إلى حركة فتح منذ العام 1965، وإخوانه حمزة وطانيوي وفضل ومحمود، وشغلوا جميعا مواقع متقدمة في قوات العاصفة منذ تأسيسها.

عمل أبو الفتح قائد سرية في القطاع الأوسط في جنوب لبنان، تحت قيادة الشهيد جواد أبو الشعر، ومن ثم الشهيد بلال، ثم أصبح قائدا للميليشيا في هذا القطاع قبل أن يصبح ضابطا لعمليات كتيبة الجرمق عام 1978، حيث رافق الكتيبة في معاركها في الشقيف والنبطية والخط الساحلي، وأشرف ورفيقه علي أبو طوق على عشرات العمليات خلف خطوط العدو بعد العام 1982. ووقف موقفا حازما ضد الانشقاق ودافع عن الثورة في البقاع وطرابلس، التي أصبح فيها قائدا للكتيبة المحمولة في قوات العاصفة.

بعد طرابلس عاد إلى لبنان حيث أصبح عضوا في قيادة الساحة اللبنانية، وما لبث أن اعتقل وقضى بضع سنوات في السجون السورية.

وأثناء مرحلة بناء الأجهزة الأمنية بعد العودة للوطن عام 1994، كان أبو الفتح بمثابة السند الأول لبناء الأجهزة الأمنية، كالشرطة والأمن الوقائي والمخابرات، وعرف كقائد من الطراز الفريد، مؤدياً واجبه على أكمل وجه، ملبياً نداء الأرض والوطن، وكان شعلة من العطاء بعزيمة الأشداء، وكانت أمنيته أن تتحرر فلسطين وأن تكون القدس عاصمة أبدية للدولة الفلسطينية

عين أبو الفتح قائداً لقوات الأمن الوطني بتاريخ 1-1-2007 وانتهت مهام عمله كقائد للقوات بتاريخ 27-12-2011، وعين بمرسوم رئاسي مستشاراً عسكرياً للقائد الأعلى الرئيس محمود عباس.

وسيتم تشييع جثمان المناضل الكبير، بعد صلاة العصر اليوم الثلاثاء، في بلدة برقين غرب جنين، بموكب عسكري رسمي وشعبي 

2018-02-13
اطبع ارسل