التاريخ : الثلاثاء 22-08-2017

دبور يلتقي وفداً من حي الطيرة    |     مجلس الوزراء يثمّن التنسيق الفلسطيني الأردني المصري عشية زيارة الوفد الأميركي    |     عريقات يلتقي وزير التعاون الدولي وشؤون الشرق الأوسط البريطاني    |     "الخارجية والمغتربين": الاستيطان يدمر فرص تحقيق الحل التفاوضي للصراع    |     دبور يلتقي المفوض العام للاونروا    |     الوكالة الفلسطينية للتعاون الدولي تبحث مع بولندا دعم تشكيل فريق الطوارئ والإنقاذ الفلسطيني    |     منظمة التعاون الإسلامي تجدد التأكيد على المكانة المركزية للقدس    |     وزارة الثقافة واليونسكو توقعان اتفاقية لتعزيز القدرات الوطنية في صون التراث الثقافي غير المادي    |     الرئيس يمنح الراحل حسين الشيوخي وسام الاستحقاق والتميز    |     دبور يلتقي المفوض العام للاونروا    |     فتح: إسرائيل قوة احتلال ولا سيادة لها على الأقصى    |     "الخارجية والمغتربين" في ذكرى جريمة إحراق الأقصى: المؤامرة مستمرة وتتصاعد    |     الجامعة العربية تدعو لتكاتف الجهود للقضاء على الإرهاب واجتثاث أسبابه الاجتماعية    |     الحمد الله يؤكد التزام الحكومة بالاتفاقيات الموقعة مع اتحاد المعلمين    |     الرئيس يستقبل الرجوب ووفدا من المحاضرين الرياضيين العرب    |     في ذكرى إحراق "الاقصى": الرئاسة تجدد مطالبة المجتمع الدولي بحماية الأماكن المقدسة    |     حكومة الوفاق الوطني تدين الهجوم الإرهابي على برشلونة    |     الرئيس يعزي ملك ورئيس وزراء اسبانيا بضحايا الحادث الارهابي في برشلونة    |     الأحمد يشدد على أهمية انعقاد المجلس الوطني وعدم ربطه "بفيتو حماس"    |     هيئة الأسرى: الأحد رد نيابة إسرائيل حول نقل جثامين الشهداء لمقابر الأرقام    |     انطلاق المرحلة الثالثة من تعداد الفلسطينيين: سفير دولة فلسطين في لبنان يجيب على الاستمارة    |     الرئيس يعزي نظيره النيبالي بضحايا الفيضانات والانهيارات الأرضية    |     الرئيس يعزي نظيره الهندي بضحايا الفيضانات والانهيارات الأرضية    |     اختتام المخيمات الكشفية الفلسطينية في لبنان
الاخبار » الخارجية: بناء وحدات استيطانية جديدة تخريب متعمد لجهود السلام
الخارجية: بناء وحدات استيطانية جديدة تخريب متعمد لجهود السلام

الخارجية: بناء وحدات استيطانية جديدة تخريب متعمد لجهود السلام

رام الله 19-4-2017

- قالت وزارة الخارجية، إن توجه(لجنة التخطيط والبناء) التابعة لحكومة الاحتلال، في اجتماعها اليوم الاربعاء، للمصادقة على بناء 212 وحدة استيطانية جديدة في مستوطنتي (بسغات زئيف) و(رامات شلومو)، الجاثمتين على الأرض الفلسطينية في القدس الشرقية المحتلة، تشكل تحدياً اسرائيلياً رسمياً للمجتمع الدولي وقرارات الشرعية الدولية، خاصة قرار مجلس الأمن رقم 2334.

واعتبرت الخارجية في بيانها هذه الخطوة إمعانا في عمليات تهويد الأرض الفلسطينية المحتلة وسرقة المزيد منها، بهدف إرضاء جمهور المستوطنين واليمين المتطرف في اسرائيل، وقطع الطريق على الجهود الأميركية والدولية الرامية الى إعادة اطلاق مفاوضات جادة بين الجانبين الفلسطيني والاسرائيلي، على أساس حل الدولتين.

وشددت على أن الحكومة الاسرائيلية برئاسة بنيامين نتنياهو، تحاول من خلال هذه الخطوة وغيرها، تعكير صفو العلاقات والمشاورات الاميركية الفلسطينية، وإعادة خلط الأوراق والأولويات، عبر محاولات تكريس سياسة الأمر الواقع، وخلق وقائع جديدة على الارض من شأنها حسم قضايا الحل الدائم بشكل أحادي الجانب، وتحسين شروط اسرائيل التفاوضية.

وطالبت الوزارة مجلس الأمن الدولي بتحمل مسؤولياته في الدفاع عن قراراته وحمايتها، وسرعة اتخاذ الاجراءات الكفيلة بتطبيق القرار الأممي الخاص بالاستيطان في الارض الفلسطينية المحتلة رقم 2334، بما يضمن إنقاذ ما تبقى من حل الدولتين، وإجبار اسرائيل كقوة احتلال على وقف نشاطاتها وعملياتها الاستيطانية التوسعية، بما يؤدي الى توفير المناخات الملائمة لإحياء عملية السلام.

2017-04-19
اطبع ارسل