التاريخ : الثلاثاء 26-09-2017

دبور يلتقي قيادة الجبهة الديمقراطية في لبنان    |     مجلس الوزراء يدعو أبناء شعبنا إلى دعم حكومة الوفاق الوطني    |     35 عاماً على استشهاد سعد صايل    |     "الخارجية والمغتربين": البوابات الاستيطانية المحيطة بأشجار الزيتون تعكس عمق التمييز العنصري    |     قوات الاحتلال تفرض حظر التجول وتغلق مداخل بيت سوريك شمال غرب القدس    |     الحمد الله: تسلم الحكومة لمسؤولياتها في غزة يعني العمل بشكل شامل وفعلي    |     الرئيس يتلقى مزيدا من برقيات التهنئة بالعام الهجري الجديد    |     مجلس حقوق الإنسان يناقش حقوق الإنسان في الأراضي المحتلة    |     القوى الوطنية والاسلامية تؤكد التمسك باستعادة الوحدة وإنهاء الانقسام    |     الحمد الله: لن نقبل بأنصاف الحلول ولا بحلول أمنية أو اقتصادية مجزأة وإنما بحل سياسي متوازن    |     عريقات يدعو المجتمع الدولي إلى مساءلة اسرائيل وانفاذ القانون الدولي    |     الرئيس في مستهل اجتماع القيادة الموسع: سنبحث نتائج الدورة الـ72 للجمعية العامة والمصالحة    |     هادي يدعو المجتمع الدولي لدعم حقوق الشعب الفلسطيني وللعمل على تجنيب اليمن مزيدا من الدمار    |     ولي عهد الأردن: الحفاظ على الوضع التاريخي والقانوني القائم في "الأقصى" أساس تحقيق السلام    |     زملط : لقاء الرئيس بنظيره الأميركي سيؤكد الالتزام الفلسطيني بالتسوية السياسية    |     "الخارجية والمغتربين": قرار "أردان" تصعيد خطير في سياسة الإعدامات الميدانية    |     منظمات حقوقية فلسطينية تقدم بلاغا رابعا للجنائية الدولية بشأن جرائم الاحتلال    |     الرئيس يهنئ شعبنا بحلول السنة الهجرية الجديدة    |     الرئيس يهنئ ملوك وزعماء وقادة العالمين العربي والإسلامي بالسنة الهجرية الجديدة    |     بيان صادر عن اجتماع فصائل منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان    |     سفارة فلسطين في بيروت تحيي ذكرى مجزرة صبرا وشاتيلا    |     الاحتلال يعرقل دخول المصلين والطلبة إلى الأقصى    |     الرئيس يهنئ رئيس جمهورية كيب فيرد بالعيد الوطني    |     الرئيس يجتمع مع الأمين العام للأمم المتحدة
الاخبار » إسرائيل تدين قرار الرئيس عباس منح "خلف" أعلى وسام شرف
إسرائيل تدين قرار الرئيس عباس منح "خلف" أعلى وسام شرف

إسرائيل تدين قرار الرئيس عباس منح "خلف" أعلى وسام شرف

 

رام الله - دنيا الوطن


أدانت إسرائيل بشدة، أمس الأحد، قرار الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، منح أعلى وسام شرف، لريما خلف، الأمينة التنفيذية المستقيلة للجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا (إسكوا) التابعة للأمم المتحدة.



وقال أوفير جندلمان، المتحدث باسم رئيس الوزراء الاسرائيلي، بنيامين نتنياهو: إن وسام الشرف، مُنح للأمينة التنفيذية، بعدما "أصدرت تقريرا مُفبركا وكاذبا حول إسرائيل رفضه الأمين العام للأمم المتحدة وطالب بسحبه".



واعتبر جندلمان منح وسام الشرف لخلف، بمثابة "دليل آخر ليس فقط على قيام عباس بدعم جهات متطرفة، بل أيضا على شنه حرب دبلوماسية ضد إسرائيل".



وأضاف "هذه السياسة الفلسطينية مدمرة للعملية السلمية، وستحقق فقط المزيد من الإخفاقات".

وكان الرئيس الفلسطيني محمود عباس، قد قرر أمس الأول السبت، منح الأردنية ريما خلف، المستقيلة من منصبها كأمين تنفيذي للجنة (إسكوا)، أعلى وسام فلسطيني "تقديرا لشجاعتها ودعمها ووقوفها إلى جانب الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة".



وقدمت خلف استقالتها الجمعة الماضي، من منصبها كأمين تنفيذي للجنة (إسكوا) بعد أن قرر أمين عام المنظمة الأممية، انطونيو غوتيريش، سحب تقرير أصدرته اللجنة المذكورة الأربعاء الماضي، خلص إلى أن إسرائيل قد "أسست نظام فصل عنصري تجاه الشعب الفلسطيني بأكمله".



وجاء في نص استقالة "خلف" الموجهة لغوتيريش: "ليس خافيا عليّ ما تتعرض له الأمم المتحدة، وما تتعرض له أنت شخصيا، من ضغوط وتهديدات على يد دول من ذوات السطوة والنفوذ، بسبب إصدار تقرير الإسكوا (الممارسات الإسرائيلية تجاه الشعب الفلسطيني ومسألة الأبارتايد".



وختمت رسالتها بالقول: "أستقيل، ببساطة، لأنني أرى أن واجبي تجاه الشعوب التي نعمل لها، وتجاه الأمم المتحدة، وتجاه نفسي، ألا أكتم شهادة حق عن جريمة ماثلة تسبب كل هذه المعاناة لكل هذه الأعداد من البشر. وبناء عليه، أقدم إليك استقالتي من الأمم المتحدة".



وتبرأ الأمين العام للأمم المتحدة من التقرير؛ إذ قال المتحدث باسمه، استيفان دوغريك، إن "التقرير لا يعكس آراء الأمين العام، وما ورد فيه إنما يعكس فقط (آراء) هؤلاء الذين قاموا بكتابته، ونحن نعرفهم".



2017-03-20
اطبع ارسل