التاريخ : الجمعة 28-07-2017

العربية الفلسطينية: الانتصار بالقدس خطوة هامة على طريق إقرار حقوقنا الوطنية    |     ادعيس يدعو لشد الرحال يوم غد الجمعة للمسجد الأقصى    |     القواسمي: التلاحم الرسمي والشعبي أسقط مقولة "الجيش الذي لا يقهر"    |     الحكومة: دخول الأقصى اليوم لحظة تاريخية تمهد للتحرير وتبشر بزوال الاحتلال    |     "الخارجية والمغتربين" تدعو إلى الحفاظ على الإنجاز والبناء عليه حتى عودة الوضع التاريخي والقانوني الق    |     الرئيس يدعو القيادة إلى اجتماع عاجل    |     الاحتلال يشرع بإزالة البوابات والكاميرات الالكترونية والجسور الحديدية عن مداخل "الأقصى"    |     منصور: التصويت الكاسح لفلسطين من قبل المجلس الاقتصادي والاجتماعي دليل على عدالة قضيتنا    |     الرئيس يهنئ رئيس جمهورية المالديف بعيد الاستقلال    |     موظفو الأوقاف يواصلون اعتصامهم أمام المسجد الاقصى    |     البرغوثي: انتصار المقدسيين والشعب الفلسطيني أثبت قوة المقاومة الشعبية    |     القدس عروس اليوم وكل يوم ..بالتحام القيادة والشعب    |     الرئيس: الصلاة داخل الأقصى المبارك اليوم ابتداء من صلاة الظهر    |     الاحتفالات تعم المدينة المقدسة بعد إزالة البوابات والجسور الحديدية عن مداخل الأقصى    |     الاحمد يطلع جنبلاط على اخر المستجدات في الاراضي الفلسطينية    |     الرئيس يجري اتصالات دولية ويكلف وفدا للتوجه إلى باكو للوقوف على ما يجري بالأقصى    |     الخالدي: الرئيس يدافع عن كرامة شعبنا ومقدساته واسرائيل تحرض ضد شعبنا    |     الفاتيكان: عملية السلام الفلسطينية الإسرائيلية من أولويات المجتمع الدولي    |     القواسمي: القدس والأقصى جوهر الصراع والمطلوب وحدة وطنية حقيقية    |     حزب جبهة التحرير الوطني الجزائرية يدين الاعتداءات الإسرائيلية في المسجد الأقصى    |     المؤتمر الوطني الشعبي للقدس: التلاحم الشعبي هو السد المنيع لمجابهة الاحتلال    |     القدوة: على إسرائيل التراجع عن إجراءاتها وإعادة الوضع إلى ما كان عليه قبل 14 تموز    |     الرئيس يهنئ رئيس البيرو بعيد الاستقلال    |     الرئيس يهنئ رئيس ليبيريا بالاحتفال بعيد الاستقلال
اخبار متفرقة » "الإعلام": الثامن من آذار فرصة لإنصاف المرأة الفلسطينية

"الإعلام": الثامن من آذار فرصة لإنصاف المرأة الفلسطينية

 

 

اعتبرت وزارة الإعلام، الثامن من آذار، فرصة لإنصاف المرأة الفلسطينية شريكة النضال والبناء.

وأكدت الوزارة في بيان صحفي اليوم الثلاثاء، أن يوم المرأة العالمي ليس مجرد احتفالية عابرة، بل انعطافه واعتراف بالظلم والتمييز الواقعين على النساء، كما يفترض أن يمثل اعترافًا بما تعانيه المرأة من إنقاص في حقوقها، ونكران لدورها ونضالها الطويل.

ورأت في قرار مجلس الوزراء اعتماد الثامن من آذار عطلة رسمية، خطوة مهمة، لتكريم النساء، وما قدمنه ويقدمنه من تضحيات جسام، وما يكابدنه من معاناة وقهر، خاصة أن نساء فلسطين يعشن ظروفاً قاهرة، ويدفعن ثمنًا باهظًا جراء الاحتلال.

وقالت: إن المرأة التي خاضت النضال، لم تحظ بكامل حقوقها بعد، فمشاركة الإناث في القوى العاملة 19.1% من مجمل الإناث في سن العمل، والبطالة بين المشاركات في القوى العاملة 39.2% في عام 2015، مقابل 22.5% بين الرجال، فيما تصل البطالة بين النساء الحاصلات على 13 سنة دراسية فأكثر إلى 48%. كما أن مشاركتها في الحياة السياسية لا زالت دون المأمول.

وأكدت أن استمرار جرائم قتل النساء، وحرمانهن من حقوقهن في الميراث، ومنعهن من اختيار التعليم الذي يناسبهن، والـتأثير على قراراتهن في المشاركة السياسية، يجب أن تصبح جزءا من الماضي، فمن تناضل بوجه الاحتلال لا يمكن نكران جميلها.

ودعت الوزارة، وسائل الإعلام المحلية في الثامن من آذار، إلى إنصاف المرأة وتقديمها في صورتها التي تستحق بعيدًا عن التنميط البائس والترويج الهابط والاستغلال المرفوض.

 

2017-03-07
اطبع ارسل