التاريخ : الثلاثاء 16-01-2018

الرئيس يدين الهجوم الإرهابي في سان بطرسبورغ الروسية ويؤكد ضرورة مهاجمة الارهاب الأعمى    |     الأزهر يطلق مؤتمره العالمي لنصرة القدس بحضور دولي رفيع المستوى غدا    |     مجدلاني: أعضاء المركزي كانوا على قدر عال من المسؤولية والغالبية صوتت لصالح قراراته    |     الأحمد يشدد على ضرورة تعزيز البيت الداخلي وتنفيذ قرارات المجلس المركزي    |     مسؤول فرنسي: لا بديل عن حلّ الدولتين اللتين تتعايشان بسلام وأمن والقدس عاصمتهما    |     المجلس المركزي: الفترة الانتقالية التي نصت عليها الاتفاقيات الموقعة في أوسلو والقاهرة وواشنطن لم تعد    |     ممثلو الفصائل يؤكدون بـ"المركزي" أهمية اتخاذ قرارات تتناسب وخطورة المرحلة    |     الهند ترفض دعم الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونتنياهو يشعر "بخيبة أمل"    |     "الخارجية والمغتربين": شرعنة "حفات جلعاد" جزء من عملية تهويد مناطق جنوب نابلس    |     الحمد الله: نحتفل بيوم الشجرة متجذرون بأرضنا وهويتنا    |     أبو ردينة: قوة الموقف الفلسطيني كشف المؤامرة على القدس وأفشل فكرة التطبيع المجاني    |     فتح: عدم مشاركة حماس والجهاد في اجتماع المركزي تخاذل عن معركة القدس    |     المالكي: مجمل الإجراءات الإسرائيلية والقرارات الأميركية تهدف لتصفية القضية الفلسطينية    |     القواسمي: القضية الفلسطينية تمر بمرحلة حرجة للغاية والرئيس يخوض معركة الصمود    |     "التعاون الإسلامي" تدعو مجلس الأمن لتحمل مسؤولياته في وضع حد للاستيطان    |     العاهل الأردني: القدس مفتاح تحقيق السلام وحل الصراعات في المنطقة    |     الزعنون: آن الأوان ليقرر المجلس المركزي مستقبل السلطة الوطنية ويعيد النظر بالاعتراف بإسرائيل    |     محيسن: نمر بمرحلة دقيقة وعلى المجلس المركزي سحب الاعتراف بإسرائيل إن لم يكن متبادلاً    |     الأحمد: يجب إعادة النظر بالاتفاقيات الموقعة مع اسرائيل    |     الرئيس يدعو المجلس المركزي لإعادة النظر بالاتفاقات الموقعة بين منظمة التحرير وإسرائيل    |     أبو ردينة: المرحلة القادمة عنوانها الصمود وقدسية المدينة    |     فرنسا تدين قرارات بناء أكثر من 1100 وحدة سكنية في عشرين مستوطنة بالضفة    |     مؤتمر حول وضع الاعلام في العالم العربي بمشاركة فلسطين    |     مهرجان ومعرض صور دعماً للقدس في الجامعة الدولية
الاخبار » رئيس البرلمان المغربي: لا سلام دون قيام الدولة الفلسطينية على أساس حل الدولتين
رئيس البرلمان المغربي: لا سلام دون قيام الدولة الفلسطينية على أساس حل الدولتين

رئيس البرلمان المغربي: لا سلام دون قيام الدولة الفلسطينية على أساس حل الدولتين

توجيه دعوة لرئيس المجلس الوطني الفلسطيني لزيارة الرباط

الرباط 17-2-2017

 أطلع سفير دولة فلسطين لدى المملكة المغربية زهير الشن اليوم الجمعة، رئيس مجلس النواب "البرلمان" المغربي حبيب المالكي، على مجمل الأوضاع في فلسطين.

وجاء ذلك خلال لقاء عُقد في مقر المجلس في مدينة الرباط، حيث قدم السفير شرحا بشأن تطورات الأحداث الحاصلة في المنطقة، وبخاصة في ضوء مسار العلاقة الأميركية الإسرائيلية والتهديد المحدق بحل الدولتين وعملية السلام المهددة في الشرق الأوسط.

وجرى خلال اللقاء التأكيد على أهمية دفع التعاون السياسي بين المؤسستين البرلمانيتين في كلا البلدين بتعزيز التواصل، وتفعيل النشاط الثنائي.

وأعلن المالكي استعداد المؤسسة البرلمانية لتقديم الخبرة المغربية للمجلس الوطني، وكذلك الاستفادة من التجربة الفلسطينية.

وأكد توجيه دعوة لرئيس المجلس الوطني سليم الزعنون لزيارة المغرب خلال الأشهر القليلة المقبلة؛ لإبرام اتفاقية تعاون مشتركة.

وشدد المالكي على "أنه لا سلام بدون قيام الدولة الفلسطينية وإنهاء الاحتلال الاسرائيلي والقبول بمبدأ حل الدولتين، ووقف الاستيطان وإنهاء معاناة الشعب الفلسطيني لنيل حريته واستقلاله كباقي شعوب الأرض".

2017-02-17
اطبع ارسل